إحصائية زيدان تثير تفاؤل ريال مدريد في سباق الليجا

إحصائية زيدان تثير تفاؤل ريال مدريد في سباق الليجا

فشل ريال مدريد في تحقيق الفوز على ملعبه سانتياجو بيرنابيو للمباراة الثالثة على التوالي منذ انطلاق الدوري الإسباني لكرة القدم هذا الموسم، بتعادله في مواجهتي فالنسيا وليفانتي ثم الهزيمة أمس أمام ريال بيتيس.
 
وزاد القلق لدى جماهير ريال مدريد، بعدما وصل الفارق مع برشلونة المتصدر إلى 7 نقاط كاملة.
 
لكن صحيفة "أس" الإسبانية، دعت جماهير ريال مدريد للتفاؤل على الرغم من فارق النقاط الكبير مع برشلونة، إذ يتصدر برشلونة ترتيب الدوري برصيد 15 نقطة، بينما يملك ريال مدريد 8 نقاط في المركز السابع.

وقالت الصحيفة المدريدية إن الأمل موجود، خاصة أن زيدان قلص الفارق مع برشلونة من قبل من 12 نقطة إلى نقطة واحدة في 4 جولات فقط، في موسم 2015 ـ 2016، بعدما تولى تدريب ريال مدريد خلفًا للإسباني رافائيل بينيتيز.

وأشارت إلى أنه في الجولة 30 من ذلك الموسم، كان الفارق 12 نقطة، وفاز ريال مدريد على إشبيلية بنتيجة 4-0 بينما تعادل برشلونة بعدها أمام فياريال بهدفين لكل منهما.

أما الجولة 31 فكانت مباراة الكلاسيكو أمام برشلونة في الكامب نو، وفاز ريال مدريد بهدفين مقابل هدف ليتقلص الفارق بعدها إلى 7 نقاط فقط، وفي الجولتين 32 و 33 خسر برشلونة أمام ريال سوسييداد في الأنويتا وأمام فالنسيا في الكامب نو، بينما فاز ريال مدريد في مباراتيه أمام إيبار وخيتافي، ليتقلص الفارق إلى نقطة واحدة فقط.

ورغم التفوق الكبير لريال مدريد في ذلك الموسم إلا أن برشلونة عاد لانتصاراته، ووصل إلى النقطة 91 في الليجا، بينما حصد ريال مدريد 90 نقطة ليتوج الفريق الكتالوني بالليجا.

وتؤكد الصحيفة أن فارق النقاط السبع مع برشلونة في ظل تبقي 33 جولة من الليجا، هو فارق يستطيع ريال مدريد تعويضه.

شارك: